السياسة الخضراء وقمة شرم الشيخ للمناخ
2022-11-9

د. مريم وحيد
* مدرس بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية - جامعة القاهرة

 

انطلقت منذ يومين -(6 نوفمبر 2022)- فعاليات الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ COP27 بمدينة شرم الشيخ. وفي هذا المؤتمر يتمحور الحديث عن التهديدات التي تواجه الكرة الأرضية من جراء التغير المناخي. وقد تعددت المؤتمرات المعنية بهذا الشأن بدءاً من قمة الأرض التي انعقدت في ريو دي جانيرو عام 1992[1]، للحديث عن التهديدات البيئية التي تواجه كوكب الأرض، وهو ما استدعى تضافر الجهود الدولية طوال الأعوام الماضية من أجل حماية كوكب الأرض من التحديات البيئية التي تواجهه ومن أبرزها تحدي التغير المناخي.

ولذلك تم تبني بروتوكول كيوتو Kyoto Protocol عام 1997[2]، وذلك من أجل تطبيق اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية الخاصة بتغير المناخ والتي أقرت عام 1992 من أجل الحد من انبعاثات غازات الدفيئة وعلى رأسها ثاني أكسيد الكربون والميثان. تلا ذلك توقيع أغلب دول العالم على اتفاق باريس Paris Agreement في عام 2015[3] بشأن تغير المناخ الذي نص على ضرورة الحد من انبعاثات الغازات التي تؤدي إلى الاحتباس الحراري العالمي والحد من زيادة درجة الحرارة العالمية إلى درجتين مئويتين مع السعي إلى أن تكون 1.5%. وفي اتفاق باريس أيضاً تم التطرق إلى ثلاث قضايا رئيسية هي التكيف مع التغيرات المناخية  Climate Adaptation والتخفيف من آثار التغير المناخي Climate Mitigation والتمويل المناخي Climate Finance .

وتتجه دول العالم المختلفة إلى تقليل انبعاثاتها من ثاني أكسيد الكربون والاعتماد على مصادر الطاقة البديلة للوقود الإحفوري، فبدلاً من الاعتماد على النفط والفحم يتم الاعتماد على الطاقة الشمسية أو طاقة الرياح  أو الطاقة المائية. وقد أعلنت الدول عن عدد من السياسات في هذا الإطار مثل التقاط ثاني أكسيد الكربون من الجو Carbon Capture أو إنتاج الهيدروجين الأخضر لا الرمادي أو الأزرق أو استخدام وسائل مواصلات ونقل كهربائية أو التوسع في مشروعات إنتاج الطاقة النظيفة. فتتجه دول العالم إلى الوصول إلى الحياد الكربوني Carbon Neutrality وصافي الانبعاثات الصفري Net Zero  أي الوصول إلى صفر من الانبعاثات.[4]

السياسة الخضراء في مصر ومواجهة آثار التغير المناخي

قامت الحكومة المصرية وبالتزامن مع قمة المناخ السابعة والعشرين المنعقدة حالياً في شرم الشيخ بالإعلان عن عدد من المشروعات في مجال الاقتصاد الأخضر والطاقة الخضراء من خلال، على سبيل المثال، تحويل مدينة شرم الشيخ إلى مدينة خضراء[5] أو التوسع في إنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء[6] والعمل على توفير وسائل نقل كهربائية ومشروعات حماية السواحل الشمالية ومشروعات مواجهة السيول.

وتأتي هذه الجهود استمراراً  لجهود الحكومة المصرية في الآونة الأخيرة من أجل توليد الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة مثل مشروع بنبان لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية[7] أو مشروع رأس غارب بخليج السويس لتوليد الكهرباء من طاقة الرياح[8] ويظل العمل في إطار هذه المشروعات، فقد تم التوقيع في قمة المناخ بشرم الشيخ على اتفاقية لإنشاء أحد أكبر مشاريع الطاقة في مصر بقدرة 10 جيجاواط بين الحكومة المصرية والحكومة الإماراتية.[9]

بالإضافة لذلك تم افتتاح عدد من المشروعات مثل مصنع لتدوير المخلفات الصلبة في محافظة الدقهلية بتكلفة 165 مليون جنيه[10] وتوقيع اتفاقيات لإنشاء مجمعات صناعية بهدف إنتاج الهيدروجين الأخضر داخل المنطقة الصناعية في العين السخنة.[11]

وقد تم الإعلان مسبقاً عن المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية والتي تستهدف تنفيذ مشروعات خضراء في المحافظات المختلفة، كما تستهدف نشر الوعي المجتمعي حول تحديات التغير المناخي وإدماج أطياف المجتمع في إيجاد حلول للتغير المناخي.[12]

وفي قمة المناخ بشرم الشيخ، دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي لأن تكون هذه القمة قمة تنفيذ لما جاء في اتفاق باريس[13] لتكون هذه القمة هي قمة تنفيذ Implementation وليس قمة وعود فقط ليتم تنفيذ اتفاق باريس بشكل فعال.[14] وبهذا فلا تقدم دول العالم المساهمات المحددة وطنياً (NDC) [15] على سبيل الوعود Pledges  فقط بتقليل انبعاثات الغازات الدفيئة، ولكن تبدأ بالعمل جدياً من خلال تنفيذ مشروعات لتقليل هذه الانبعاثات وللحد من الاحترار العالمي.

وتطرح قمة شرم الشيخ أيضاً تساؤلاً حول مدى إمكانية تطبيق السياسة الخضراء وهي السياسة الصديقة للبيئة والتي تضع البيئة محوراً لها. فعندما نفكر في الصناعة والتحديث والتقدم والتنمية المستدامة نراعي أيضاً الجوانب البيئية. فتحقيق معدلات أكثر من التقدم والتحديث والصناعة لا يتعارض بالضرورة مع الحفاظ على البيئة، حيث يمكن التفكير في صناعات جديدة وطرق جديدة للتصنيع وإنتاج الطاقة من خلال الحفاظ على البيئة بأقصى قدر ممكن.

قمة أفريقيا للمناخ

إن قمة المناخ هذا العام تنعقد في القارة الأفريقية، وهي أول قمة للمناخ تنعقد في أفريقيا ولهذا فيُطلق على قمة شرم الشيخ للمناخ "قمة إفريقيا للمناخ" Africa COP [16]. بهذا تختلف هذه القمة عن القمم السابقة. ولهذا بمتابعة الأيام الأولى من المؤتمر نجد حضوراً كبيراً من رؤساء وكبار المسئولين بالقارة الأفريقية. ومن القضايا الأساسية التي تتناولها القمة التمويل الذي ستقدمه الدول الغنية للدول النامية لمواجهة آثار التغير المناخي [17] وذلك لأن القارة الأفريقية مسئولة عن نحو فقط 3% من الانبعاثات الضارة التي تهدد الكوكب ككل .[18]

إن القارة الأفريقية تتسم بثراء مواردها الطبيعية وتنوعها البشري والحضاري. وعلى الرغم من عدم مسئوليتها عن أزمة المناخ، تواجه القارة الأفريقية التبعات الأكثر سلبية لظاهرة التغير المناخي وما يترتب عليها من آثار اقتصادية واجتماعية وأمنية وسياسية. ومع ذلك، تعد القارة نموذجاً للعمل المناخي الجاد بقدر ما تسمح به إمكانياتها والدعم المتاح لها. ولذلك من المتوقع أن تدعو الدول الأفريقية إلى ضرورة منح القارة الأفريقية معاملة خاصة في إطار تنفيذ اتفاق باريس بالنظر لوضعها الخاص وحجم التحديات التي تواجهها.

 إن التغير المناخي هو أحد أبرز التهديدات التي تواجه كثيراً من الدول الأفريقية وجهودها من أجل تحقيق التنمية المستدامة. ليس ذلك فحسب، فله تأثير كبير على وجود الإنسان على كوكب الأرض. وقد ذكر بنك التنمية الأفريقي أن أفريقيا تحتاج إلى نحو 2 تريليون دولار من أجل جهود التخفيف والتكيف مع آثار التغير المناخي حتى عام 2030. [19] فقضية التمويل من أبرز القضايا التي يتم التباحث حولها في القمة.

كما تطرح القمة أيضاً تساؤلاً حول مدى أهمية الحديث عن السياسة الخضراء في العالم الذي يواجه تحديات كبرى مثل الحرب الروسية-الأوكرانية أو أزمة الغذاء أو تحدي وباء كورونا أو الحروب السيبرانية. فلماذا تولي الدول اهتماماً بمثل هذه القضية؟

السياسات البيئية والأجندة السياسية العالمية

في حقل العلاقات الدولية قديماً دوماً ما كان يُنظر إلى السياسات البيئية باعتبارها سياسات أقل أهمية (Low Politics)[20]، ولكن الآن أصبح حديث العالم اليوم حول مدى تأثير التغيرات المناخية على حياتنا ووجودنا. فبمتابعة الأحداث العالمية نجد أخباراً عن أعاصير Hurricanes وتصحرالغاباتDeforestation وموجات حارة Heat waves أو موجات باردة Cold waves، وهي في ازدياد، فلم تعد هذه القضايا أقل أهمية في أجندة السياسة العالمية. ولذلك يجتمع قادة العالم في شرم الشيخ للتباحث حول قضية التغيرالمناخي.

قديماً أيضاً كان يتم النظر إلى القضايا البيئية باعتبارها قضايا يوتوبية أو مثالية وأن الحفاظ على الطبيعة والبيئة أمر خيالي فقط، وهو ما يمكن أن يتحقق في دولة فاضلة غير موجودة على أرض الواقع. لكن الآن تنتبه الدول إلى المخاطر الفعلية للتغير المناخي والتي تواجه الدول المتقدمة والنامية على حدٍ سواء .

وكان يُنظر إلى السياسات الخضراء على أنها ترتبط فحسب بمجموعة من الحركات البيئية أو أحزاب الخضر Green parties أو منظمات المجتمع المدني التي تهتم بالحفاظ على البيئة .

فعندما كان يتم طرح مصطلح السياسة الخضراء، لم يكن الحديث يجري عن سياسات حزب الخضر البلجيكي أو الألماني أو الإيطالي أو الفنلندي أو الكندي أو النيوزيلاندي، أى  من خلال كونها سياسات ترتبط بأحزاب لها وجود أقوى في الدول المتقدمة. ولكن عندما يتم طرح مصطلح السياسة الخضراء في العالم الآن فنحن نتحدث عن جهود الدول المختلفة بغض النظر عن اختلاف أيديولوجيتها أو توجهاتها السياسية لتطبيق سياسات تحافظ على الإنسان والبيئة معاً، فلا تنظر إلى الإنسان فقط كأنه المركز وأن البيئة هي الهامش. فالدول عندما تفكر في تحقيق معدلات تنمية عالية تضع نصب أعينها أيضاً الحفاظ على البيئة من التهديدات. فهذه السياسات البيئية التي تُعد أولوية الآن لكثير من الدول تتجاوز الاستقطاب أو الثنائية بين الأيديولوجيات التقليدية فيما بين أحزاب اليمين واليسار، ولكن ترتبط بفكر سياسي يجعل البيئة والإنسان معاً في المركز لا الهامش. 

هنا لا يتم النظر إلى الاهتمام بالبيئة كعائق أمام تحقيق النمو الاقتصادي. فبالرغم من أن الدول الصناعية الكبرى قد حققت تقدمها في مرحلة التصنيع من خلال الاعتماد على الوقود الإحفوري، إلا أنه يمكن تحقيق التنمية باستخدام مصادر الطاقة البديلة. وبالتالي تتضافر الجهود الدولية حالياً من أجل الحفاظ على البيئة وتحقيق التنمية معاً. ولا شك أن دول العالم ستتباحث في المرحلة القادمة حول الطريقة المثلى لتحقيق الاستفادة من ثرواتها الطبيعية والحفاظ على البيئة وتحقيق التنمية المستدامة.

خاتمة:

تطرقنا في هذا المقال إلى الحديث عن مفهوم السياسة الخضراء، كما تناولنا كيف أصبحت قضية التغيرات المناخية من أبرز القضايا التي تتباحث فيها الدول في الوقت الحالي من خلال إلقاء الضوء على قمة شرم الشيخ للمناخ. فهذه القمة هي تجسيد لأهمية الحديث عن سياسة خضراء ليس من خلال الحديث عن سياسة حزب واحد أو مجموعة تتبنى شعارات حزبية أيكولوجية كما كان يُطرح سابقاً من قبل أحزاب الخضر ولكن من خلال سياسة دول تقوم على العناية بالبيئة والحفاظ عليها وذلك لأن التهديدات البيئية تهدد البشرية ككل.

والملف للنظر أيضاً في قمة المناخ لهذا العام وجود الشباب بأعداد كبيرة واهتمامهم بمناقشة التحديات التي تواجه الكرة الأرضية من جراء التغيرات المناخية. وقد سبق هذه القمة عقد نموذج محاكاة لطلاب جامعة القاهرة حول مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ (MCOP27).[21] كما يشارك عدد من طلاب هذا النموذج في قمة شرم الشيخ المنعقدة حالياً. هذا بالإضافة إلى مؤتمر الشباب للمناخ 17 COY والذي انعقد في الفترة ما بين 4 إلى 6 نوفمبر 2022 والذي شارك فيه عدد كبير من الشباب المصريين والشباب في العالم أجمع للنقاش حول أبرز التحديات التي تواجه كوكب الأرض من جراء التغيرات المناخية ومن أجل طرح الحلول للتصدي لهذه المشكلات.[22] كذلك أتيحت الفرصة للشباب للمشاركة في فعاليات الدورة السابعة والعشرين لقمة المناخ في الفترة من 6-18 نوفمبر 2022، وهي فترة انعقاد القمة وذلك في المنطقة الخضراء بشرم الشيخ [23]، على نحو يؤكد أن دور الشباب ضروري من أجل المساهمة في ابتكار حلول لمواجهة آثار التغير المناخي.


[1] United Nations Conference on Environment and Development , Rio de Janeiro , Brazil , 3-14 June 1992, Available at : https://www.un.org/en/conferences/environment/rio1992, Access date :2-10-2022.

[2] What is the Kyoto Protocol ?, Available at :  https://unfccc.int/kyoto_protocol, Access date : 1-11-2022 .

[3]  The Paris Agreement, Available at : https://unfccc.int/process-and-meetings/the-paris-agreement/the-paris-agreement, Access date : 1-10-2022.

    [4]  للمزيد حول هذا أنظر: صافي الانبعاثات الصفري، متاح على الرابط التالي:

https://www.un.org/ar/climatechange/net-zero-coalition.

[5] دينا شعبان، البيئة: تحويل شرم الشيخ بالكامل إلى مدينة خضراء، متاح على الرابط التالي :

https://www.shorouknews.com/news/view.aspx?cdate=19102022&id=bb23b3e4-fab8-4826-b9c4-145ae037dcff.

[6]  الهيدروجين الأخضر في مصر ينتعش بـ 14 مشروعاً (انفوجرافيك)

https://attaqa.net/2022/08/28/%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%8A%D8%AF%D8%B1%D9%88%D8%AC%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%B6%D8%B1-%D9%81%D9%8A-%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D9%8A%D9%86%D8%AA%D8%B9%D8%B4-%D8%A8%D9%80-14-%D9%85%D8%B4%D8%B1/

[9] محمد بن زايد والسيسي يشهدان اتفاقية مشروع طاقة رياح بمصر، متاح على الرابط التالي :

https://www.skynewsarabia.com/middle-east/1569567-%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%A8%D9%86-%D8%B2%D8%A7%D9%8A%D8%AF-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%8A-%D9%8A%D8%B4%D9%87%D8%AF%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%82%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9-%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A9-%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AD-%D8%A8%D9%85%D8%B5%D8%B1.

[10] وائل فايز، افتتاح مصنع تدوير المخلفات الصلبة في الدقهلية بتكلفة 165 مليون جنيه، متاح على الرابط التالي:

https://www.elwatannews.com/news/details/6340614.

[11] محمد عنتر، توقيع 7 مذكرات تفاهم لتنفيذ مشروعات إنتاج الهيدروجين الأخضر بالعين السخنة، متاح على الرابط التالي:

https://www.shorouknews.com/news/view.aspx?cdate=25082022&id=a7d548a9-152b-4740-a21a-c719ce9ba352.

[12]  المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية، متاح على الرابط التالي :

https://www.sgg.eg/

[13] ميرنا رزق، COP27  قمة التنفيذ.. الرئيس السيسي يضع خارطة طريق لمواجهة تغير المناخ، متاح على الرابط التالي:

https://www.elbalad.news/5517509.

[14]  مصطفى أحمد ، أحمد عبد الحليم، قمة  المناخ: الرئيس السيسي: يجب تنفيذ اتفاق باريس بشكل فعال،  متاح على الرابط التالي :

https://m.akhbarelyom.com/news/newdetails/3931438/1/%D9%82%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%AE-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%8A-%D9%8A%D8%AC%D8%A8-%D8%AA%D9%86%D9%81%D9%8A%D8%B0-%D8%A7%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%82.

[15] NDC registry, Available at : https://unfccc.int/NDCREG.

[18] United Nations Fact Sheet on Climate Change , Available at : 

https://unfccc.int/files/press/backgrounders/application/pdf/factsheet_africa.pdf.

[19]  Doaa A.Moneim, INTERVIEW: Africa needs up to $1.6 trillion in climate finance until 2030, says AfDB VP, Available at : https://english.ahram.org.eg/News/470483.aspx .

[20]  Charles William Kegley and Eugene R. Wittkopf (2004), World Politics: Trends and Transformation (Ninth Edition), (Belmont CA. : Thomson Wadsworth), P.35.

Low politics: The category of global issues related to the economic, social, demographic, and environmental aspects of relations between governments and people.

[21]  مرفت حسين، وزيرة البيئة: نموذج محاكاة طلاب جامعة القاهرة عن مؤتمر المناخ كيان وطني يدعو للفخر، متاح على الرابط التالي:

https://m.akhbarelyom.com/news/newdetails/3905280/1/%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%A6%D8%A9-%D9%86%D9%85%D9%88%D8%B0%D8%AC-%D9%85%D8%AD%D8%A7%D9%83%D8%A7%D8%A9-%D8%B7%D9%84%D8%A7%D8%A8-%D8%AC%D8%A7%D9%85%D8%B9%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%82.

[22]  أشرف صبحي، COY17  فرصة جديدة لتلاقي شباب العالم على أرض مصر، على الرابط التالي :

https://www.almasryalyoum.com/news/details/2660331.


رابط دائم: