عقد مركز الأهرام للدراسات السياسة والاستراتيجية الأربعاء الموافق 20 أكتوبر 2021، ورشة عمل حول "اقتصاديات الدول العربية في زمن الحروب الأهلية". قدم المداخلة الرئيسة في الورشة الدكتور سمير العيطة، أستاذ الاقتصاد ورئيس منتدى الاقتصاديين العرب ورئيس التحرير الأسبق للنشرة العربية من لوموند ديبلوماتيك.

ناقشت الورشة التكاليف الاقتصادية للحروب وما تطرحه من إشكاليات، من خلال التركيز على الأوضاع في سوريا وليبيا، وكيف ساهمت الحروب في صناعة اقتصاد موازي ينعكس سلبا على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في تلك الدول، كما يقيد من فرص التسوية السياسية للصراع.

وتناولت الورشة أيضا انعكاسات الهياكل الاقتصادية في فترة ما قبل الحروب الأهلية على الأوضاع في مرحلة الأزمة، والانعكاسات الناتجة عن فكرة الريع في الاقتصاديات العربية وتمويل الجماعات المسلحة، والتحدى الذى تمثله قضية التمويل أمام جهود التوصل إلى تسوية سياسية، وتأثير تلك الأوضاع على عملية التفاوض التي تقود بدورها إلى التسوية السياسية المطلوبة. وبالإضافة إلى تلك النقاط الأساسية وما تطرحه من تعقيدات تتعلق بالمناهج المستخدمة في قياس التأثير الاقتصادي للحرب.

وساهم في النقاش كل من الأستاذ نبيل عبد الفتاح، المستشار الأكاديمي للمركز، ود. أيمن عبد الوهاب نائب مدير المركز، ود. أحمد قنديل، رئيس وحدة العلاقات الدولية بالمركز، د. محمد عز، رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية، د. هناء عبيد، الخبيرة بالمركز، ود. دينا الخواجة، رئيس وحدة الدراسات المصرية، والأستاذة عبير ياسين، الباحثة بالمركز، والأستاذ أحمد عليبه، الباحث بالمركز، والأستاذ حسين، الباحث بالمركز. وقدم المشاركون اسهامات مختلفة حول القضايا المتعلقة بالمليشيات المسلحة وقضايا الطاقة وعلاقتها بالحروب الأهلية القائمة، وتأثير القوى الدولية والإقليمية في تغذية تلك الصراعات، والأبعاد الاقتصادية لقضايا اللاجئين والنازحين، وإمكانية توظيف الأطر المقترحة في دراسة قضايا ممتدة مثل الصراع العربي- الإسرائيلي.

وانتهى النقاش إلى أهمية ما طرحه النقاش من تساؤلات حول قضايا تتجاوز الاقتصاد في لحظة الصراع إلي طبيعة الاقتصاد قبل واقع الحروب الأهلية والأزمات السياسية، وانعكاسات تلك الأوضاع على الهياكل الاقتصادية والاجتماعية في مرحلة الحرب والتفاوض وما بعدها من جهود للتسوية والاستقرار، وأهمية التعامل معها بوصفها قضايا مهمة تحتاج للمزيد من الاهتمام البحثي.

أدار النقاش د. محمد فايز فرحات، مدير المركز.