نتائج البحث: 42

على الرغم من أن الوضع العربي والإقليمي الراهن يطرح مخاطر وتحديات للدور المصري، فإنه

في إطار المتغيرات والمستجدات التي شهدها الوضع الداخلي المصري خلال السنوات الأخيرة

تزامنت ثورة 30 من يونيو2013 مع معطيات محلية وإقليمية شديدة الوطأة على مصر والعالم

لعل القاسم المشترك الأكثر شيوعًا بين الثورات هو اختلاف نتائجها عن أصولها، ومُسبباتها

لعبت الحركات الاجتماعية، خاصة تلك التي تنتمي الغالبية العظمـى من أعضائها إلى فئة

المقارنة السريعة لخريطة القوى السياسية الحالية في مصر بمثيلتها عقب ثورة يناير ٢٠١١

تمر القوى السياسية، خاصة تلك التي من الممكن تسميتها بالقوى الثورية، بمرحلة من النقد

جلبت ثورات الربيع العربي العديد من الانجازات علي المستوي السياسي٬ ولكنها طرحت حزمة

كان الوضع الاقتصادى فى مصر قبيل ثورة يناير مصداقا لوصف الاقتصادى جوزيف ستيجلتز حول

مرت الحركات الشبابية والتي لعبت دورا طليعيا خلال ثورة الخامس والعشرين من يناير 2011

تقبع ليبيا تحت وطأة صراعات سياسية وعسكرية منذ الانقسام الذي حدث في 2014 وأدى لظهور

أصبحت مصر بعد ثورة 25 يناير 2011 مطالبة بإطلاق مواقف وصياغة سياسة خارجية تجاه أحداث

كانت المحليات ومازالت من أكثر القضايا والمشكلات التي تؤرق المجتمع المصري، فهي بيت

خطوات متسارعة تتخذها الحكومة التركية بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان من أجل إحداث توازن

تتشكل المعارضة الحالية للرئيس السيسي من أحزاب وتيارات سياسية متنوعة تمتد من أقصى

شهدت الساحة السياسية في مصر خلال الأشهر الثلاث الأخيرة عودة للحراك السياسي والاجتماعي

تبدو المنطقة على مشارف تطورات محتملة متشابكة بأكثر مما يظهر للعيان وليس الإخوان

بينما يدور الصراع في وسائل الاعلام والوسائط الاجتماعية على الانترنت بين من ينظرون

لا تختلف نشأة حزب مستقبل وطن كثيرًا عن نشأة الكثير من الأحزاب السياسية التي ظهرت

انطلقت الثورة المصرية فى 25 يناير 2011 بقيادة المجموعات الشبابية المسيسة فى قلب المدن الكبرى