دراسات

إذا كان هناك من نقطة بداية أو ارتكاز لتصحيح مسار العلاقات المصرية- السعودية بعد الأشهر

دخل الصراع السوري في مستوياته الإقليمية والدولية مرحلة جديدة من تقاطعات المصالح منذ

شهدت الأيام الماضية مؤشرات على إمكانية رأب الصدع في العلاقات المصرية- السعودية، وتجاوز

لم تتدخل الدولة الألمانية في الأزمة السورية منذ بدايتها في عام 2011، ولم تعلن أبدًا

أضحت ظاهرة "المقاتلين الأجانب" أحد الظواهر الأساسية المرتبطة بالصراعات الجارية في

لم ترتبط الحملات الانتخابية للانتخابات الرئاسية الأمريكية بقدر من التكهنات وعدم اليقين

كما جرت العادة، سادت العالم بأكمله حالة من الترقب انتظاراً لإعلان نتيجة الفائز في

تصاعد النزاع في بحر الصين الجنوبي بشكل متسارع خلال السنوات الأخيرة

تتعرض منطقة الشرق الأوسط لأعلي معدل من الهجمات الإرهابية من قبل مليشيات وجماعات مسلحة

تبدو المنطقة على مشارف تطورات محتملة متشابكة بأكثر مما يظهر للعيان وليس الإخوان

نحاول في سياق هذه الدراسة الإجابة عن تساؤل رئيسي، وهو ماذا حدث للثورة المصرية، ولماذا

بقدر ما كان التمدد الكبير لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) مفاجئا

بعيدً عن الجدل حول "الصوت الاستراتيجي" سعت نظرية المباريات Game Theory إلى تطوير

تبدو دراسات السلوك التصويتي للمصريين في حالة خصام مع النظرية السياسية، حيث تكاد تخلو

أوضحت الانتخابات البرلمانية التركية التي أجريت في السابع من يونيو أن ثمة تحديات متصاعدة

تتناول هذه الدراسة أربعة ملفات تحاول من خلالهم تقييم الأداء السياسي لرئيس الجمهورية،

بقدر ما كانت الثورة الليبية مفاجأة سارة لكل من كان يحلم بالتخلص من قمع وفساد وتسلط

بدأت بالتدريج تتضح بعض معالم التوجهات الاقتصادية للإدارة المصرية الجديدة في أعقاب

عادت روسيا تحتل مكانتها في الساحة السياسية الدولية بصفتها قوة عظمى. لعل المناسبة

توقف تطور النظام السوفيتي بعد انتصار ثورة 1917 عند مرحلته الأولى، مرحلة "اشتراكية