متابعات تحليلية - الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

شهدت خريطة التنظيمات الإرهابية والجماعات المتطرفة في الإقليم تطورات عدة كنتيجة حتمية

عادة ما تتداخل أحداث السياسة اللبنانية مع الأحداث الإقليمية والدولية المستجدة، سواء

استقالة رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري التي أُعلن عنها بصورة مفاجئة خلال زيارته

شكل عدم تصديق الرئيس ترامب مؤخرًا على التقرير الذي يشير إلى التزام إيران بالتعهدات

تناغم الموقف الرسمي الإسرائيلي مع ما ورد في خطاب الرئيس الأمريكي ترامب بشأن إيران.

لم تغب إيران وتركيا عن المشهد العراقي منذ سقوط نظام صدام حسين في العام 2003، وإن

يصر مسعود بارزانى رئيس إقليم كردستان العراق على المضى قدما فى إجراء الاستفتاء بشأن

على الرغم من حالة الهدوء النسبى فى القدس والمسجد الأقصى نتيجة رضوخ إسرائيل لمطالب

على الرغم من إعلان المجلس الوزاري المصغر في إسرائيل - المسئول عن اتخاذ القرارات الأمنية

الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى، التي تمثلت في إغلاق المسجد أمام المصلين

شكل الموقف التركي من الأزمة الخليجية- القطرية محركا رئيسيا فى مسار هذه الأزمة المتصاعدة،

منذ انطلاق معركة تحرير الموصل العراقية من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" فى أكتوبر

فى الرابع من أبريل الجارى (2017) تعرضت مدينة خان شيخون بمحافظة إدلب شمالى سوريا لقصف

تراوح الموقف من تصريحات ومواقف الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" أثناء الحملة الانتخابية

كانت المفاجأة شبه مكتملة عندما تقدمت الفصائل العسكرية المعارضة في جبهة دمشق، لتتراجع

شهدت الفترة الأخيرة نشاطا ملحوظا من جانب دول جوار ليبيا، بهدف الوصول إلى إطار سياسي

استحوذت مسألة محاربة الإرهاب فى سوريا على الاهتمام الأكبر للرئيس ترامب، خاصة اهتمامه

بعد أكثر من عامين ونصف على إطلاق عملية "الكرامة" ضد الجماعات الإرهابية في شرقي ليبيا

التحول النوعى فى مسار الصراع السورى لصالح النظام منذ بدايات العام الماضى وحتى نجاحه

تمر حركة فتح الفلسطينية بأزمة شديدة ربما تكون الأخطر في تاريخ الحركة منذ ولادتها